هيدر


فتاوى كورونا.. هل تصح صلاة الجمعة خلف التليفزيون بالمنزل؟ المفتي يجيب

في أحدث كتبه "فتاوى النوازل"، يجيب مفتي الجمهورية، الدكتور شوقي علام، عن ذلك، وهذا ما تقدمه الشروق باختصار:

حكم صلاة الجمعة وراء الراديو 

ورداً على قضية وردت من الرابطة الدينية لمسلمي روسيا، يقول المفتي إن صلاة الجمعة وراء البث المباشر من الإذاعة أو التلفزيون لا تحقق معنى لقاء الحق بأن صلاة الجمعة بدأت بإجماع الطلاب.
وذكر أن المبدأ الأساسي في الصلاة الجماعية هو إدراك معنى الحق للاجتماع، للإمام وبالتالي الجماعة أن تكون في مكان واحد مع ربط الصفوف ومعرفة المتابع لحركات الإمام، وذلك لإظهار الصلاة الطقسية التي توخت الشريعة خلالها الترابط بين المسلمين.
وقال المفتي إن فتوى المفتي السابق الشيخ علام نصار رقم 626 بتاريخ 10 أكتوبر 1951، وبالتالي الشيخ السابق حسن مأمون رقم 247 في 16 أغسطس 1955، وبالتالي فإن الشيخ السابق محمد خاطر رقم 457 في 20 يونيو 1976 وآخرون يؤكد أن صلاة الجمعة ليست صالحة خلف التلفزيون أو الإذاعة.

إقامة حفل استقبال صلاة الجمعة بفضل فيروس كورونا:

ولا يسمح المفتي بإقامة صلاة الجمعة استقبالاً بفضل فيروس كورونا، إذ يقول في كتابه إن إقامة صلاة الجمعة هي واحدة من الدول التي جعلتها الشريعة من شأن السلطان حتى يؤخذ إذنه في الاعتبار في إقامتها، وصلاة الجمعة منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم ورضيه صلى الله عليه وسلم ، وهكذا فإن عصور الصحابة والأتباع ومن بعدهم ونصهم تقول إن إقامة صلاة الجمعة هي أن عمل الإمام ، الذي لا خلاف عليه ، كما يقول علي بن أبي طالب ، رضي الله عنه ، أنه لا جماعة في يوم الجمعة إلا مع الإمام .
يقول المفتي إن عنصر المكان في صلاة الجمعة مجاور لها ، وبالتالي فإن صلاة الجمعة تؤدى فقط داخل المسجد ، لأن المسجد قد يكون شرطا لصحة الجمعة ، بما يتفق مع القاضي ابن رشد المالكي ، الذي يضيف أنه لا يصح أن تقام صلاة الجمعة أثناء المسجد جانبا من المسجد .

Post a Comment

أحدث أقدم